أفضل الممارسات للمواقع الإلكترونية الصحية والحكومية

إذا كنت ممثلاً لموقع إلكتروني تابع لهيئة صحية أو حكومية وتمتلك معلومات مهمة حول فيروس كورونا تودّ تقديمها للعامة، إليك بعض الاقتراحات حول كيفية تعزيز فرص ظهور هذه المعلومات على "بحث Google".

الانضمام إلى مجموعة الدعم الفني
بالإضافة إلى أفضل الممارسات الواردة أدناه، يمكن لوزارات الصحة الوطنية والوكالات على مستوى كل ولاية في الولايات المتحدة والتي تنشر معلومات حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) الانضمام إلى مجموعة الدعم الفني الجديدة. تساعد هذه المجموعة في الإجابة عن أسئلتك حول موقعك الإلكتروني و"بحث Google". يُرجى تعبئة هذا النموذج لطلب الوصول إلى مجموعة الدعم الفني هذه.

1. اختبِر الآن كيفية عثور المستخدمين على موقعك الإلكتروني وطريقة عرضه.

حاوِل البحث عن طلبات بحث شائعة حول فيروس كورونا في Google لاكتشاف كيفية عرض موقعك. إذا كان موقعك يظهر في ترتيب منخفض جدًا في النتائج أو لا يظهر على الإطلاق، يمكنك اتّباع النصائح التالية لتحسين مستوى ظهور الموقع في "بحث Google". يعمل محرك البحث Google جاهدًا لعرض معلومات موثوقة ولا يمكنه ضمان ترتيب المواقع الإلكترونية في نتائج البحث العادية.

جرِّب بعض طلبات البحث.

بالإضافة إلى ذلك، تأكّد من إمكانية عرض موقعك الإلكتروني على كل من المتصفّحات المتوافقة مع أجهزة سطح المكتب والأجهزة الجوّالة: تذكّر أنّ أكثر من نصف عمليات البحث اليوم تتم باستخدام الأجهزة الجوّالة. اختبِر صفحاتك باستخدام أداة فحص التوافق مع الأجهزة الجوّالة.

2. الاطّلاع على ترتيب موقعك الإلكتروني بين نتائج أهم طلبات البحث

اطّلِع على طلبات البحث ذات الصلة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) التي تعرض موقعك الإلكتروني في "بحث Google" واعرِف ترتيبك بين النتائج، واكتشِف ما إذا كان المستخدمون ينقرون على موقعك الإلكتروني للدخول إليه:

  1. افتح تقرير أداء Search Console. ويمكنك استخدام فلتر لعرض النتائج من آخر 7 أيام للتركيز على المواضيع الأكثر صلة بعمليات البحث الأخيرة.
  2. إذا كانت المعلومات المرتبطة بفيروس كورونا تشكّل جزءًا بسيطًا من موقعك الإلكتروني، أضِف فلتر عنوان URL للتركيز على الصفحات ذات الصلة بهذا الموضوع.
  3. ابحث عن أهم الصفحات ذات الصلة بفيروس كورونا المستجد والتي تم النقر عليها، واطّلِع على طلبات البحث التي تؤدي إلى ظهور تلك الصفحة في "بحث Google"، وتأكّد من أنّ صفحتك تتضمّن إجابات شاملة وواضحة لطلبات البحث هذه.
  4. رتِّب الجدول حسب مرّات الظهور لتحديد طلبات البحث ذات الصلة التي تحقّق عدد مرّات ظهور مرتفعًا ولكن لديها نسبة نقر إلى الظهور منخفضة بالنسبة إلى موضعها. حاوِل محاذاة العنوان والمحتوى لتوفير إجابات أفضل لطلبات بحث المستخدمين هذه.

3. إضافة محتوى الموقع وعناوينه وعلاماته الوصفية أو تحسينها

المحتوى

أضِف محتوًى مناسبًا يطابق طلبات بحث المستخدمين للمساعدة في تحسين ترتيب موقعك الإلكتروني. إذا سبق أن نشرت هذا المحتوى، أعِد صياغته لتضمين طلبات بحث المستخدمين في محتوى الصفحات أو عناوينها أو عناوين الأقسام لمساعدة Google في اكتشاف طلبات البحث هذه.

ومن المرجّح أن يبحث المستخدمون القلقون من فيروس كورونا عن معلومات باستخدام لغة عادية، بدلاً من مصطلحات طبية دقيقة. لذلك، تأكد من أنك تكتب باللغة التي قد يستخدمونها لتعزيز فرص الوصول إليهم.

يمكن أن تساعدك النصيحة رقم 2 (الاطّلاع على ترتيب موقعك الإلكتروني بين نتائج أهم طلبات البحث) في فهم بعض أشيع الطرق التي يبحث بها المستخدمون عن معلومات متعلّقة بفيروس كورونا. ويمكنك استخدام ذلك كدليل للمواضيع والمصطلحات وكيفية بحث المستخدمين العاديين عن المعلومات من خلال قنوات أخرى.

العناوين

الملاحظة الأهم: عند إنشاء صفحة جديدة من المعلومات، من المفيد جدًا منحها عنوانًا يلخّص بوضوح موضوع الصفحة، وذلك باستخدام اللغة التي قد يعتمدها المستخدم العادي عند البحث عن هذا النوع من الصفحات. اعتبِر أنّ عنوان الصفحة هو ملخّص عنها. يساعد ذلك كلاً من Google والمستخدمين الذين يجرون عمليات البحث في فهم الموضوع الذي تركّز عليه الصفحة. ضَع عنوان الصفحة المرئية للمستخدم داخل علامة HTML <title>.

العلامات الوصفية

تأكّد من أنّ كل صفحة في موقعك الإلكتروني تشتمل على وصف تعريفي. نستخدم في Google أحيانًا العلامة الوصفية <meta> من صفحة لإنشاء مقتطف في نتائج البحث إذا كنا نرى أن ذلك سيقدّم للمستخدمين وصفًا أكثر دقة من المحتوى الظاهر على الصفحة.

ويجب أن تكون علامة الوصف التعريفي مفيدة ولافتة لانتباه المستخدمين، وذلك من خلال تقديم ملخص بسيط ووثيق الصلة عن محتوى صفحة معيّنة. وهي أشبه في ذلك بالعرض التقديمي المخطط، إذ من المفترض أن تقنع المستخدمين بأن الصفحة تمثّل ما يبحثون عنه تحديدًا. لا تُفرض قيود على طول الوصف التعريفي، ولكن يتم الاقتطاع من مقتطفات نتائج البحث عند اللزوم لتناسب عرض الجهاز.

مزيد من المعلومات حول تحسين محركات البحث

4. الاطّلاع على أهم طلبات بحث المستخدمين بلغتك

يمكنك الانتقال إلى "مؤشرات Google" للاطّلاع على العبارات المرتبطة بفيروس كورونا والتي يدخلها المستخدمون في طلبات البحث:

  1. انتِقل إلى الصفحة المرتبطة بفيروس كورونا في "مؤشرات Google".
  2. انتقِل إلى أسفل الصفحة للعثور على قائمة الأعلام، واختَر علم بلدك للاطّلاع على طلبات البحث المرتبطة ببلدك. في حال لم يكن علم بلدك مدرَجًا:
    1. انتقِل إلى صفحة "مؤشرات Google" الرئيسية وابحث عن العبارات المرتبطة بفيروس كورونا لاكتشاف العبارات التي يعتمدها المستخدمون في عمليات البحث.
    2. اختَر بلدك أو منطقتك في الفلتر المنسدل أعلى الصفحة للتركيز على المستخدمين في موقعك الجغرافي.
    3. يمكنك تغيير خيار التاريخ للبحث ضمن نتائج آخر أسبوع أو أسبوعين وفهم طلبات البحث الأخيرة.
    4. في التقرير المدرَج في الرابط أدناه، انتقِل للأسفل إلى القسم طلبات البحث ذات الصلة وانقر على الأكثر صلة للاطّلاع على طلبات البحث الأكثر صلة التي أجراها المستخدمون.
    5. استكشِف طلبات البحث ذات الصلة من خلال النقر على إدخالات طلبات البحث في الجدول.
    6. يمكنك التبديل مرة أخرى من الأكثر صلة إلى ذات صلة متصاعدة لعرض طلبات البحث الشائعة لدى المستخدمين.
في صفحة "مؤشرات Google" الرئيسية، ابحث عن آخر الأخبار الخاصة حول فيروس كورونا للاطّلاع على إرشادات إضافية. 

5. إضافة بيانات منظَّمة إلى الأسئلة الشائعة والإشعارات بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)

إنّ تقديم بيانات منظَّمة على موقعك الإلكتروني يتيح لمحرّك البحث Google استخراج المعلومات بسهولة وعرضها ضمن نتائج البحث بطرق مفيدة. ويمكن أن تظهر البيانات المنظَّمة التي تم تطبيقها بشكل صحيح في محرك البحث Google بتنسيق خاص للمساعدة في تسليط الضوء على المعلومات التي تقدّمها.

تعرّف على كيفية إضافة بيانات منظَّمة إلى الأسئلة الشائعة.

تعرّف على كيفية إضافة بيانات منظَّمة إلى الإشعارات المتعلّقة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)إذا لم يكن بإمكانك الوصول إلى محتوى HTML الخاص بموقعك الإلكتروني أو أردت إرسال إشعار بشكل طارئ، يمكنك إرسال الإشعار في Search Console

بالنسبة إلى بعض المواقع الحكومية، قد يعرض محرك البحث Google مقتطفات موسّعة لمساعدة المستخدمين في تحديد المعلومات المفيدة المرتبطة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) بشكل أفضل. ويمكن للهيئات الحكومية التي لديها أسئلة أو استفسارات حول هذه الطريقة التواصل معنا للحصول على المساعدة.