التحضير للفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة

يشير مصطلح "الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة" إلى أن محرك البحث Google سيستخدم بشكل أساسي إصدارات الأجهزة الجوّالة من المحتوى في الفهرسة وتحديد الترتيب. في السابق، كان فهرس محرك البحث Google يستخدم بشكل أساسي إصدار كمبيوتر سطح المكتب من الصفحة لتقييم مدى صلتها بعبارة البحث. من الآن فصاعدًا، سيزحف برنامج Googlebot أولاً إلى الصفحات التي تتضمَّن وكيل مستخدم للهواتف الذكية لفهرستها. أمّا سبب ذلك، فهو أنّ معظم المستخدِمين اليوم يدخلون إلى "بحث Google" عبر الأجهزة الجوالة.

اعتبارًا من 1 تموز (يوليو) 2019، سيتم تفعيل "الفهرسة التي تعطي الأولوية للأجهزة الجوّالة" بشكل تلقائي لجميع المواقع الإلكترونية الجديدة (أي المواقع الجديدة على الويب أو غير المعروفة مسبقًا لـ "بحث Google"). بالنسبة للمواقع القديمة أو الحالية، سنستمر في مراقبة الصفحات وتقييمها بناءً على أفضل الممارسات. سيتم إبلاغ مالكي الموقع من خلال Search Console عندما تصبح مواقعهم جاهزة. نظرًا لأن الحالة التلقائية للمواقع الجديدة هي "الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة"، لا حاجة لإرسال إشعار إلى المواقع الجديدة.

تأثير ذلك على موقعك

بناءً على نوع الموقع لديك، إليك التأثير الناجم عن "الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة":

إذا كان لديك هذا النوع من المواقع الإلكترونية…
أجهزة كمبيوتر سطح المكتب فقط: موقعك الإلكتروني متوافق مع أجهزة كمبيوتر سطح المكتب فقط ولا يتضمن إصدارًا متوافقًا مع الأجهزة الجوّالة.. ما من تغيير: يتطابق إصدار الجوّال من موقعك الإلكتروني مع إصدار كمبيوتر سطح المكتب.
تصميم الويب السريع الاستجابة: يتم ضبط موقعك الإلكتروني حسب حجم الشاشة. ما من تغيير: يتطابق إصدار الجوّال من موقعك الإلكتروني مع إصدار كمبيوتر سطح المكتب.
صفحة AMP الأساسية: تمّ إنشاء كل صفحاتك الإلكترونية بتنسيق AMP HTML. ما من تغيير: يتطابق إصدار الجوّال من موقعك الإلكتروني مع إصدار كمبيوتر سطح المكتب.
عناوين URL المنفصلة: يقابل كل عنوان URL مخصّص لأجهزة سطح المكتب عنوان URL مختلف يعرض محتوى محسنًا للأجهزة الجوّالة. وتُعرف هذه المواقع الإلكترونية باسم m-dot. يفضِّل محرك البحث Google فهرسة عناوين URL المتوافقة مع أجهزة الجوّال. لتجهيز موقعك الإلكتروني للفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة، يُرجى اتّباع إرشاداتنا حول أفضل الممارسات.
العرض الديناميكي: يعرض موقعك الإلكتروني محتوى مختلفًا حسب جهاز المستخدِم. ويرى المستخدمون عنوان URL واحدًا فقط. يفضِّل محرك البحث Google فهرسة المحتوى المحسَّن للجوّال. لتجهيز موقعك الإلكتروني للفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة، يُرجى اتّباع إرشاداتنا حول أفضل الممارسات.
الإصدارات بتنسيق AMP والإصدارات بتنسيقات أخرى: يتضمن موقعك الإلكتروني صفحات بتنسيق AMP وصفحات بتنسيقات أخرى. ويرى المستخدمون عنوانَي URL مختلفَين لكل صفحة. يفضِّل محرك البحث Google فهرسة عنوان URL المتوافق مع الجوال والذي يختلف تنسيقه عن AMP. وإذا كان إصدار الجوّال من موقعك الإلكتروني يختلف تنسيقه عن AMP ويستخدم العرض الديناميكي أو عناوين URL منفصلة، يُرجى اتّبَاع إرشاداتنا حول أفضل الممارسات.

أفضل الممارسات للعرض الديناميكي وعناوين URL المنفصلة

إذا كان لموقعك الإلكتروني إصدارَين منفصلَين لكمبيوتر سطح المكتب والجوّال، ذلك يعني أنك تقدّم عرضًا ديناميكيًا أو موقعًا إلكترونيًا يتضمن عناوين URL منفصلة ومتوافقة مع الأجهزة الجوّالة. في هذه الحالة، احرِص على اتّباع أفضل الممارسات أدناه للاستعداد للفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة:

  • يجب أن يتضمّن موقعك الإلكتروني المتوافق مع الأجهزة الجوّالة المحتوى نفسه الذي يتضمنه موقعك الإلكتروني المتوافق مع أجهزة كمبيوتر سطح المكتب. وإذا كان موقعك الإلكتروني المتوافق مع الأجهزة الجوّالة يتضمن محتوى أقل من موقعك الإلكتروني المتوافق مع أجهزة كمبيوتر سطح المكتب، يجب تعديل موقعك الإلكتروني المتوافق مع الأجهزة الجوّالة بحيث يتساوى محتواه الأساسي مع المحتوى على موقعك الإلكتروني المتوافق مع أجهزة كمبيوتر سطح المكتب. ويشمل ذلك النص والصور (مع سمات النص البديل) والفيديوهات بالتنسيقات المعتادة التي تسمح بالزحف إليها وفهرستها.
  • يجب استخدام البيانات المنظَّمة في كلا الإصدارين من موقعك الإلكتروني. احرِص على تعديل عناوين URL في البيانات المنظَّمة على إصدارات موقعك الإلكتروني المُخصَّصة للأجهزة الجوّالة إلى عناوين URL متوافقة مع الأجهزة الجوّالة. وإذا كنت تستخدم أداة تمييز البيانات لتوفير البيانات المنظَّمة، عليك مراجعة لوحة تحكم أداة "تمييز البيانات" بشكل منتظم للاطّلاع على الأخطاء المتعلقة باستخراج البيانات.
  • يجب استخدام البيانات الوصفية في كلا الإصدارين من موقعك الإلكتروني. تأكَّد من أن العناوين والأوصاف التعريفية متساوية في كلا الإصدارين من موقعك الإلكتروني.

المزيد من أفضل الممارسات بخصوص عناوين URL المنفصلة

إذا كان لموقعك الإلكتروني عناوين URL منفصلة ومتوافقة مع الأجهزة الجوّالة، إليك بعضٌ من أفضل الممارسات الأخرى التي يجب اتّباعها.

  • تحقق من إصدارَي موقعك الإلكتروني في Search Console للتأكّد من إمكانية وصولك إلى البيانات والرسائل في كلا الإصدارين. قد تتغير البيانات في موقعك الإلكتروني عندما يُجري محرك البحث Google فهرسة لموقعك الإلكتروني تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة.
  • راجِع روابط hreflang على عناوين URL المنفصلة. عند استخدام rel=hreflang عناصر الروابط بغرض نشر إصدارات بلغات مختلفة من موقعك الإلكتروني، يجب الربط بين عناوين URL المتوافقة مع الأجهزة الجوّالة بشكل منفصل عن عناوين URL المتوافقة مع أجهزة كمبيوتر سطح المكتب. على علامة hreflang لعناوين URL المتوافقة مع الأجهزة الجوّالة أن توجّه المستخدمين إلى عناوين URL المتوافقة مع الأجهزة الجوّالة، وكذلك على علامة hreflang لعناوين URL المتوافقة مع أجهزة كمبيوتر سطح المكتب أن توجه المستخدمين إلى عناوين URL المتوافقة مع أجهزة كمبيوتر سطح المكتب.
  • تأكَّد من توفر سعة كافية بالخوادم لمعالجة الزيادة المُحتمَلة في معدّل الزحف على الإصدار المتوافق مع الأجهزة الجوّالة من موقعك الإلكتروني.
  • تحقَّق من أن توجيهات ملف robots.txt والعلامات الوصفية لبرامج الروبوت تعمل على النحو المطلوب لكلا الإصدارين من موقعك الإلكتروني. يتيح ملف robots.txt لك تحديد الأجزاء المسموح بالزحف إليها أو عدم الزحف إليها على الموقع الإلكتروني، وتتيح العلامات الوصفية لبرامج الروبوت تحديد الأجزاء من الموقع الإلكتروني التي يمكن فهرستها أو لا. وفي معظم الحالات، يجب أن تستخدم المواقع الإلكترونية توجيهات ملف robots.txt والعلامات الوصفية لبرامج الروبوت نفسها لكل من إصدارَي الأجهزة الجوّالة وأجهزة كمبيوتر سطح المكتب من مواقعها الإلكترونية.
  • تأكَّد من استخدام عنصرَي الروابط الصحيحَين rel=canonical وrel=alternate بين إصدارَي الأجهزة الجوّالة وأجهزة كمبيوتر سطح المكتب.

سجلّ التغييرات

لقد أعلنّا عن الكثير من التحديثات حول "الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة". إليك سجل يتضمّن كافة التغييرات التي أعلنّا عنها:

سجلّ التغييرات
28 أيار (مايو)، 2019 سيتم تفعيل "الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة" بشكل تلقائي لكل الأجهزة الجديدة على المواقع الإلكترونية أو غير المعروفة مسبقًا لـ "بحث Google" بدءًا من 1 تموز (يوليو) 2019. بالنسبة للمواقع الأقدم، سنستمر في مراقبة الصفحات وتقييمها للتحقق من جاهزيتها، وسيتم إبلاغ مالكي المواقع عبر Search Console عندما تصبح جاهزة.
26 آذار (مارس)، 2018 يتم طرح الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة على نطاق واسع. وطرحنا مستندات عن طريقة الاستعداد للفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة. لا يحظى المحتوى الذي جُمع من خلال "الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة" بترتيب أعلى من المحتوى الذي لم يتم جمعه بعد على هذا النحو أو المحتوى المتوافق مع أجهزة كمبيوتر سطح المكتب.
19 كانون الأول (ديسمبر)، 2018 سيتم إبلاغ مالكي المواقع من خلال Search Console عند تحويل المواقع إلى "الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة". عليك الإعداد "للفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة" بالتحقق من أن البيانات المنظَّمة وسمات النص البديل متوفرة على كلا الإصدارين لصفحاتك.
18 كانون الأول (ديسمبر)،2017 سنجري تقييمًا للمواقع لتفقّد جاهزيتها ونطرح على نحو حذر "الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة" للمواقع الجاهزة.
4 تشرين الثاني (نوفمبر)، 2016 نجرّب الفهرسة التي تعطي أولوية للأجهزة الجوّالة".