مرحبًا!

إن انتشار أجهزة الجوّال يغيِّر وجه العالم. اليوم، يستخدم الجميع الهواتف الذكية باستمرار للتواصل والبحث عن المعلومات. وفي العديد من البلدان، تجاوز عدد الهواتف الذكية عدد أجهزة الكمبيوتر الشخصية، ثم أصبح من الضروري إعداد موقع إلكتروني متوافق مع الجوّال للتواجد على الإنترنت بشكل فعّال.

عليك أن تجعل موقعك الإلكتروني متوافقًا مع الجوّال إذا لم يسبق لك تنفيذ ذلك. ومن المحتمل أنّ معظم المستخدمين الذين يزورون موقعك الإلكتروني يستخدمون جهازًا جوّالاً.

  1. إذا كنت لا تعرف ما إذا كان موقعك الإلكتروني متوافقًا مع الجوّال، عليك إجراء فحص التوافق مع الأجهزة الجوّالة الآن.
  2. إذا استخدمت برنامجًا لإدارة المحتوى مثل Wordpress من أجل إنشاء موقعك الإلكتروني، اطّلِع على دليلنا حول تخصيص برنامج موقعك الإلكتروني.
  3. إذا كان لديك ما يكفي من المهارات الفنية لإجراء البرمجة بنفسك، عليك الاطّلاع على دليل تحسين محرّكات البحث على الأجهزة الجوّالة.

لماذا عليّ أن أجعل الموقع الإلكتروني متوافقًا مع الجوّال؟

إذا كان الموقع الإلكتروني غير متوافق مع الجوّال، سيكون من الصعب عرضه واستخدامه على جهاز جوّال. ويتطّلب الموقع غير المتوافق مع الجوّال أن يجري المستخدمون تصغيرًا أو تكبيرًا للصفحات حتى يمكن قراءة المحتوى. ونتيجةً لذلك، قد يشعر المستخدم بالانزعاج ويغادر الموقع. في المقابل، يمكن استخدام الإصدار المتوافق مع الجوّال بسهولة،. .كما تسهل قراءة محتواه

في الولايات المتحدة الأمريكية، يبحث 94‏% من الأشخاص الذين يحملون هواتف ذكية عن معلومات محلية باستخدام هواتفهم. وتجدر الإشارة إلى أنّ 77‏% من عمليات البحث على الجوّال تتم في المنزل أو العمل، أي في الأماكن المزوّدة على الأرجح بأجهزة كمبيوتر سطح المكتب.

تؤدي الأجهزة الجوّالة دورًا أساسيًا في تعزيز نشاطك التجاري، سواء كنت تعرض مدوّنة بشأن فريقك الرياضي المفضّل أو تعمل على موقع إلكتروني حول المسرح المجتمعي أو تبيع منتجات لعملاء محتملين. لذا، احرص على تقديم تجربة جيدة للمستخدمين الذين يزورون موقعك من أجهزتهم الجوّالة.

كيف أبدأ؟

يختلف قدر العمل المطلوب لجعل الموقع الإلكتروني متوافقًا مع الجوّال، وذلك بالاستناد إلى موارد مطوّر البرامج ونموذج النشاط التجاري والخبرة. وللاطّلاع على مثال يوضح طريقة إعادة تصميم الموقع الإلكتروني المتوافق مع كمبيوتر سطح المكتب لعرضه على الأجهزة الجوّالة، انظر إلى المخطط التالي:

في بداية مرحلة التنفيذ، ومن أجل تحويل موقع إلكتروني متوافق مع كمبيوتر سطح المكتب إلى موقع متوافق مع الأجهزة الجوّالة، يجب استخدام أقسام المحتوى الموجودة في الموقع المتوافق مع كمبيوتر سطح المكتب وتصميمها بطريقة تتناسب مع الأجهزة الجوّالة.

للحصول على المزيد من المعلومات حول التنفيذ الفني لموقع متوافق مع الأجهزة الجوّالة، اطّلِع على مستنداتنا حول تحسين محرّكات البحث على الأجهزة الجوّالة.

ما تكلفة إنشاء موقع إلكتروني للأجهزة الجوّالة؟

تختلف التكلفة باختلاف الحالة. وإليك بعض الاحتمالات:

  • يمكن أن يكون الانتقال إلى الجوال بدون تكلفة إذا اخترت نموذجًا أو مظهرًا سريع الاستجابة للموقع الإلكتروني. ويعمل النموذج أو التصميم السريع الاستجابة على تكييف طريقة العرض للزائر، سواء كان يستخدم جهاز كمبيوتر سطح المكتب أو جهازًا لوحيًا أو هاتفًا جوّالًا.
  • قد لا تتكبّد أي تكلفة عند تحويل الموقع الإلكتروني إلى إصدار متوافق مع الأجهزة الجوّالة إذا كنت تتمتع بالمهارات الفنية اللازمة لإنشاء موقعك الإلكتروني. راجِع أساسيات الويب.
  • سيكون الانتقال إلى الجوّال مكلفًا من حيث الوقت والمال إذا استعنت بمطوّر برامج. بالإضافة إلى هذا، قد ينصحك مطور البرامج الجديد بالبدء من الصفر إذا مر على إنشاء موقعك على الويب عدة سنوات (لذا ستتحمل تكلفة إعادة التصميم كاملاً من جديد). ويرجع هذا إلى وجود تقنيات جديدة لتطوير الويب ومظاهر جديدة أيضًا (أو نماذج لصفحات) قد تجعل أمر إعادة تصميم موقعك أكثر فعالية من تعديله. وينطبق هذا الأمر على المواقع:
    • التي أنشئت باستخدام Flash
    • التي تستخدم منصّات قديمة للتجارة الإلكترونية

من الأخبار السارّة احتمال وجود نموذج أو تصميم يمكنك استخدامه إذا أردت إنشاء موقع جديد. وقد تتمكن أيضًا من إعادة استخدام المحتوى الموجود، ما سيوفر عليك الوقت والمال.

الخطوات التالية