تنظيم صفحاتك في مجموعات يمكنك حفظ المحتوى وتصنيفه حسب إعداداتك المفضّلة.

إطلاع Google على الإصدارات المترجَمة من موقعك الإلكتروني

إذا كانت لديك نُسخ متعددة من صفحة واحدة للغات أو مناطق مختلفة، عليك إخبار Google بهذه النُسخ المختلفة. وسيساعد ذلك محرّك بحث Google في توجيه المستخدمين إلى النسخة الأكثر ملاءمة ضمن نُسخ صفحتك استنادًا إلى اللغة أو المنطقة.

ويُرجى العلم بأنه حتى في حال عدم اتخاذ إجراء، قد يظل بإمكان Google العثور على نُسخ لصفحتك بلغات بديلة، ولكن من الأفضل عادةً ضبط صفحاتك المتوفرة بلغات أو لمناطق معيّنة.

في ما يلي بعض الأمثلة على السيناريوهات التي يُنصح فيها بضبط صفحات بديلة:

  • عندما تحتفظ بالمحتوى الرئيسي بلغة واحدة وتترجم النموذج فقط، مثل أشرطة التنقّل والتذييل. ويُتّبع هذا الإجراء عادةً في الصفحات التي تعرض محتوى من إنشاء المستخدمين، مثل المنتديات.
  • عندما يشتمل المحتوى الخاص بك على اختلافات طفيفة حسب المناطق مع محتوى مماثل بلغة واحدة. على سبيل المثال، قد يستهدف المحتوى باللغة الإنجليزية كلّاً من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأيرلندا.
  • عندما يكون محتوى موقعك الإلكتروني مترجمًا بالكامل إلى لغات متعددة. على سبيل المثال، قد تكون لديك نسخة باللغة العربية وأخرى باللغة الفارسية لكل صفحة.

لا يتم اعتبار النُسخ المترجَمة لإحدى الصفحات نُسخًا مكرّرة، إلا إذا ظلّ المحتوى الرئيسي للصفحة بلا ترجمة.

طرق للإشارة إلى صفحاتك البديلة

هناك ثلاث طُرق للإشارة إلى النُسخ المتعددة من الصفحة والمستندة إلى اللغة أو المنطقة المحلية لكي يتعرّف عليها محرّك بحث Google:

استخدِم السمة hreflang لإبلاغ Google بنُسخ المحتوى الخاص بك، حتى نتمكّن من معرفة أنّ هذه الصفحات هي نُسخ مترجَمة من المحتوى نفسه. وجدير بالذكر أن محرّك البحث Google لا يستخدم السمة hreflang أو السمة lang لعنصر HTML لمعرفة لغة الصفحة، بل نستعين بخوارزميات لنتمكّن من تحديد اللغة.

إرشادات منطبقة على جميع الطرق

  • يجب أن تدرج كل نسخة لغتها بالإضافة إلى جميع نُسخ اللغات الأخرى.
  • يجب أن تكون عناوين URL البديلة مؤهّلة بالكامل، بما في ذلك طريقة النقل (http/https)، وبالتالي:
    https://example.com/foo، وليس //example.com/foo أو /foo.
  • ليس مطلوبًا أن تكون عناوين URL البديلة في النطاق نفسه.
  • إذا كانت لديك عدة عناوين URL بديلة تستهدف مستخدمين يتكلمون اللغة نفسها لكن في مناطق محلية مختلفة، من المفضّل أيضًا تقديم عنوان URL عام لمستخدمي تلك اللغة في مواقع جغرافية غير محدّدة. على سبيل المثال، إذا كان لديك عناوين URL محدّدة للمتحدثين باللغة الإنجليزية في أيرلندا (en-ie) وكندا (en-ca) وأستراليا (en-au)، يمكنك تقديم صفحة بلغة إنجليزية عامة (en) للمستخدمين الذين يجرون عمليات بحث في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وجميع المواقع الجغرافية الأخرى المتحدّثة بالإنجليزية. ويمكنك أن تختار صفحة من الصفحات المحدّدة.
  • إذا لم تكن كلتا الصفحتين تشيران إلى بعضهما البعض، سيتم تجاهل العلامات. والهدف من ذلك ألا يتمكن شخص في موقع آخر على الويب من إنشاء علامة بشكل عشوائي تسمي نفسها باعتبارها نسخة بديلة لإحدى صفحاتك.
  • عند صعوبة الاحتفاظ بمجموعة كاملة من الروابط ثنائية الاتجاه لكل لغة، يمكنك تجاهل بعض اللغات في بعض الصفحات؛ وسيستمر Google في معالجة تلك الصفحات التي تشير إلى بعضها البعض. يُرجى العلم بأنه من المهم إجراء الربط الثنائي الاتجاه لصفحات اللغات الموسّعة حديثًا باللغات الأصلية/السائدة. على سبيل المثال، إذا تم إنشاء موقعك الإلكتروني في الأصل باللغة الفرنسية باستخدام عناوين URL على النطاق .fr، يُعدّ إجراء ربط ثنائي الاتجاه للصفحات الجديدة الصادرة باللغة المكسيكية (.mx) واللغة الإسبانية (.es) بنطاق .fr القوي أكثر أهمية من إجراء ربط ثنائي الاتجاه لصفحات صيغة اللغة الإسبانية الجديدة (.mx و.es) ببعضها.
  • يمكنك إضافة صفحة احتياطية للغات غير متطابقة، لا سيما على أدوات اختيار اللغة/البلد أو الصفحات الرئيسية لإعادة التوجيه التلقائي. استخدِم القيمة x-default:
    <link rel="alternate" href="https://example.com/" hreflang="x-default" />

علامات HTML

يمكنك إضافة عناصر <link rel="alternate" hreflang="lang_code"... > إلى عنوان صفحتك لإخبار Google بجميع نُسخ اللغات والمناطق الخاصة بالصفحة. ويكون هذا الإجراء مفيدًا إذا لم تتوفّر لديك خريطة موقع أو إمكانية تحديد عناوين استجابة HTTP لموقعك الإلكتروني.

لكل نسخة مختلفة من الصفحة، عليك إدراج مجموعة من عناصر <link> في العنصر <head>، على أن يكون هناك رابطٌ واحد لكل نسخة مختلفة من الصفحة بما في ذلك الصفحة نفسها. وتكون مجموعة الروابط متطابقة لكل نسخة من نُسخ الصفحة. اطّلِع على الإرشادات الإضافية.

في ما يلي بنية كل عنصر link:

<link rel="alternate" hreflang="lang_code" href="url_of_page" />
البنية
lang_code رمز لغة/منطقة متوافق مستهدَف من خلال هذه النسخة من الصفحة أو x-default لمطابقة أي لغة غير مدرَجة بشكلٍ واضح عن طريق علامة hreflang على الصفحة
url_of_page عنوان URL المؤهّل بالكامل لنسخة هذه الصفحة للغة/المنطقة المحدّدة

يجب وضع علامات <link> إلى جانب أعلى العنصر <head>. وعلى الأقل، يجب أن تكون علامات <link> داخل قسم <head> بتنسيق سليم أو قبل أي عناصر قد تتسبب في إغلاق <head> بشكل سابق لأوانه، مثل <p> أو بكسل تتبُّع. إذا لم تكُن متأكّدًا، انسخ الرمز من صفحتك المعروضة والصقه في مدقّق HTML للتأكّد من أنّ الروابط هي داخل العنصر <head>.

مثال

تمتلك شركة Example Widgets, Inc موقع ويب يخدم المستخدمين في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا العظمى وألمانيا. وتحتوي عناوين URL التالية على المحتوى نفسه تقريبًا، لكن مع بعض الاختلافات حسب المنطقة:

عناوين URL ذات اختلافات حسب المنطقة
https://en.example.com/page.html صفحة رئيسية عامة باللغة الإنجليزية تحتوي على معلومات حول رسوم الشحن الدولي من الولايات المتحدة الأمريكية
https://en-gb.example.com/page.html صفحة رئيسية في المملكة المتحدة تعرض الأسعار بالجنيه الإسترليني
https://en-us.example.com/page.html صفحة رئيسية في الولايات المتحدة الأمريكية تعرض الأسعار بالدولار الأمريكي
https://de.example.com/page.html صفحة رئيسية باللغة الألمانية
https://www.example.com/ صفحة تلقائية لا تستهدف أي لغة أو مكان، بل تحتوي على أدوات اختيار للسماح للمستخدمين باختيار لغتهم ومنطقتهم

يُرجى العلم بأنّ Google لا تستخدم النطاقات الفرعية بلغات معيّنة ضمن عناوين URL هذه (en وen-gb وen-us وde) لتحديد الجمهور المستهدف للصفحة، لذلك عليك تحديد الجمهور المستهدف صراحةً.

إليك رمز HTML الذي قد يكون في قسم <head> على جميع الصفحات المدرَجة في جدول عناوين URL ذات اختلافات حسب المنطقة. وسيوجِّه المتحدثين باللغة الإنجليزية واللغة الألمانية بشكل عام إلى الصفحات المترجَمة، بينما سيوجِّه جميع المستخدمين الآخرين إلى صفحة رئيسية عامة. يعرض محرّك البحث Google النتيجة الملائمة للمستخدم وفقًا لإعدادات المتصفّح الذي يستخدمه.

<head>
 <title>Widgets, Inc</title>
  <link rel="alternate" hreflang="en-gb"
       href="https://en-gb.example.com/page.html" />
  <link rel="alternate" hreflang="en-us"
       href="https://en-us.example.com/page.html" />
  <link rel="alternate" hreflang="en"
       href="https://en.example.com/page.html" />
  <link rel="alternate" hreflang="de"
       href="https://de.example.com/page.html" />
 <link rel="alternate" hreflang="x-default"
       href="https://www.example.com/" />
</head>

عناوين HTTP

يمكنك عرض عنوان HTTP مع استجابة GET لصفحتك لإخبار Google بجميع نسخ اللغات والمناطق المختلفة لإحدى الصفحات. ويكون ذلك مفيدًا في حالة الملفات التي ليست بتنسيق HTML (مثل ملفات PDF).

في ما يلي تنسيق العنوان:

Link: <url1>; rel="alternate"; hreflang="lang_code_1", <url2>; rel="alternate"; hreflang="lang_code_2", ...
البنية
<url_x> عنوان URL المؤهّل بالكامل للصفحة البديلة المطابقة لسلسلة اللغة والمنطقة المخصّصة لسمة hreflang المرتبطة. ويجب أن يتضمّن عنوان URL علامتَي < و> المحيطتَين. مثال: <https://www.google.com>
lang_code_x رمز لغة/منطقة متوافق مستهدف من خلال هذه النسخة من الصفحة، أو x-default لمطابقة أي لغة غير مدرَجة بشكلٍ واضح عن طريق علامة hreflang على الصفحة

يجب تحديد مجموعة من قيم <url> وrel="alternate" وhreflang لكل نسخة من الصفحة، بما في ذلك النسخة المطلوبة، مع إضافة فواصل بين هذه القيم كما هو موضّح في المثال التالي. ويكون العنوان Link: المعروض متطابقًا لكل نسخة من الصفحة. اطّلِع على الإرشادات الإضافية.

مثال

في ما يلي مثال على عنوان Link: المعروض على موقع إلكتروني له ثلاث نُسخ لملف PDF: نسخة لمتحدثي اللغة الإنجليزية ونسخة لمتحدثي اللغة الألمانية من سويسرا ونسخة لجميع متحدثي اللغة الألمانية الآخرين:

Link: <https://example.com/file.pdf>; rel="alternate"; hreflang="en",
      <https://de-ch.example.com/file.pdf>; rel="alternate"; hreflang="de-ch",
      <https://de.example.com/file.pdf>; rel="alternate"; hreflang="de"

خريطة الموقع

يمكنك استخدام خريطة الموقع لإبلاغ Google بجميع صيغ اللغة والمنطقة لكل URL. لإجراء ذلك، يمكنك إضافة عنصر <loc> يحدّد عنوان URL واحدًا مع إدخالات <xhtml:link> ثانوية تسرد كل صيغة لغة أو منطقة محلية للصفحة، بما في ذلك الصفحة نفسها. بالتالي، إذا كان لديك 3 نسخ من الصفحة، ستحتوي خريطة الموقع على 3 إدخالات يتضمّن كل منها 3 إدخالات ثانوية متطابقة.

قواعد خريطة الموقع:

  • حدِّد مساحة اسم xhtml كما يلي:
    xmlns:xhtml="http://www.w3.org/1999/xhtml"
  • أنشِئ عنصر <url> منصفلاً لكل عنوان URL، مثلما تفعل مع أي خريطة موقع أخرى.
  • يجب أن يحتوي كل عنصر <url> على عنصر <loc> ثانوي يشير إلى عنوان URL للصفحة.
  • يجب أن يحتوي كل عنصر <url> على عنصر <xhtml:link rel="alternate" hreflang="supported_language-code"> يدرج كل نسخة بديلة من الصفحة، بما في ذلك الصفحة نفسها. لا يشكّل ترتيب عناصر <xhtml:link> الثانوية هذه إجراءً مهمًّا، ولكن نقترح عليك الاحتفاظ بها بالترتيب نفسه لتتمكّن من البحث عن الأخطاء بسهولة.
  • حمِّل خريطة الموقع إلى دليل على موقعك الإلكترونية تنطبق عليه الخريطة. يُرجى العِلم أنّه لا يمكن أن تحتوي خريطة الموقع على عناوين URL تابعة من دليل تتم استضافتها منه. يمكنك الاطّلاع على الإرشادات العامة لخريطة الموقع للحصول على مزيد من المعلومات.
  • اطّلِع على إرشادات إضافية.

مثال

إليك صفحة باللغة الإنجليزية تستهدف المتحدثين باللغة الإنجليزية في جميع أنحاء العالم، مع نُسخ مماثلة من هذه الصفحة موجهة للمتحدثين باللغة الألمانية في جميع أنحاء العالم والمتحدثين باللغة الألمانية في سويسرا. وفي ما يلي جميع عناوين URL المتوفرة على موقعك الإلكتروني:

  • www.example.com/english/page.html: يستهدف عنوان URL هذا المتحدثين باللغة الإنجليزية.
  • www.example.de/deutsch/page.html: يستهدف عنوان URL هذا المتحدثين باللغة الألمانية.
  • www.example.de/schweiz-deutsch/page.html: يستهدف عنوان URL هذا المتحدثين باللغة الألمانية في سويسرا.

في ما يلي خريطة الموقع المخصّصة لتلك الصفحات الثلاث:

<?xml version="1.0" encoding="UTF-8"?>
<urlset xmlns="http://www.sitemaps.org/schemas/sitemap/0.9"
  xmlns:xhtml="http://www.w3.org/1999/xhtml">
  <url>
    <loc>https://www.example.com/english/page.html</loc>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="de"
               href="https://www.example.de/deutsch/page.html"/>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="de-ch"
               href="https://www.example.de/schweiz-deutsch/page.html"/>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="en"
               href="https://www.example.com/english/page.html"/>
  </url>
  <url>
    <loc>https://www.example.de/deutsch/page.html</loc>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="de"
               href="https://www.example.de/deutsch/page.html"/>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="de-ch"
               href="https://www.example.de/schweiz-deutsch/page.html"/>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="en"
               href="https://www.example.com/english/page.html"/>
  </url>
  <url>
    <loc>https://www.example.de/schweiz-deutsch/page.html</loc>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="de"
               href="https://www.example.de/deutsch/page.html"/>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="de-ch"
               href="https://www.example.com/schweiz-deutsch/page.html"/>
    <xhtml:link
               rel="alternate"
               hreflang="en"
               href="https://www.example.com/english/page.html"/>
  </url>
</urlset>

رموز اللغة/المنطقة المتوافقة

تحدّد قيمة السمة hreflang اللغة (بتنسيق ISO 639-1) والمنطقة اختياريًا (بتنسيق ISO 3166-1 ألفا 2) لعنوان URL بديل. في حال تحديد رمز واحد فقط، يفترض محرّك البحث Google أنه رمز لغة. ليس من الضروري أن تكون اللغة مرتبطة بالمنطقة. مثلاً:

  • de: محتوى باللغة الألمانية، مستقل عن المنطقة
  • en-GB: محتوى باللغة الإنجليزية، للمستخدمين في المملكة المتحدة
  • de-ES: محتوى باللغة الألمانية، للمستخدمين في إسبانيا

بالنسبة إلى الأنظمة المختلفة لكتابة اللغات، يتم استنتاج نوع الكتابة المناسب حسب البلد. على سبيل المثال، عند استخدام zh-TW للمستخدمين في تايوان، يتم اشتقاق لغة النص البرمجي تلقائيًا (في هذا المثال: الصينية التقليدية). ويمكنك أيضًا تحديد النص البرمجي بنفسه صراحةً باستخدام ISO 15924 كما يلي:

  • zh-Hant: الصينية (التقليدية)
  • zh-Hans: الصينية (المبسّطة)

كما هي الحال في الرموز الأخرى للّغات، يمكنك أيضًا تحديد منطقة اختيارية. على سبيل المثال، يمكنك استخدام zh-Hans-US للإشارة إلى اللغة الصينية (المبسّطة) للمستخدمين المقيمين في الولايات المتحدة.

استخدام القيمة x-default للّغات غير المتطابقة

يتم استخدام القيمة x-default المحجوزة عندما لا تتطابق أي لغة/منطقة أخرى مع إعدادات المتصفّح لدى المستخدم. وهذه القيمة اختيارية، ولكننا ننصح باستخدامها كطريقة للتحكم في الصفحة عندما لا تتوفر لغات مطابقة. ومن الممارسات الجيدة أن يتم توجيه الصفحة الرئيسية لموقعك الإلكتروني إلى موضع تتوفر فيه خريطة يمكن النقر عليها تتيح للمستخدم اختيار بلده.

ما مِن حاجة لتحديد رمز لغة للقيمة x-default، فالصفحة تستهدف المستخدمين الذين لا تتطابق إعدادات اللغة لديهم مع موقعك الإلكتروني، وبالتالي ليس للغة الصفحة أي صلة.

لتطبيق تعليق hreflang="x-default" التوضيحي، يمكنك إدراج علامة link إضافية في تعليقات hreflang التوضيحية الحالية، وضبط السمة href على عنوان URL الذي تريد أن يصل إليه المستخدمون في حال لم تكُن لغتهم متوفّرة على موقعك الإلكتروني. على سبيل المثال، قد تظهر عملية التنفيذ بتنسيق HTML على النحو التالي:

<link rel="alternate" href="https://example.com/en-gb" hreflang="en-gb" />
<link rel="alternate" href="https://example.com/en-us" hreflang="en-us" />
<link rel="alternate" href="https://example.com/en-au" hreflang="en-au" />
<link rel="alternate" href="https://example.com/country-selector" hreflang="x-default" />

تحديد المشاكل وحلّها

الأخطاء الشائعة

في ما يلي أكثر الأخطاء شيوعًا في استخدام hreflang:

  • عدم تضمين روابط للرجوع: إذا كانت الصفحة X تتضمّن رابطًا يؤدي إلى الصفحة Y، يجب أن تتضمّن الصفحة Y رابطًا للرجوع إلى الصفحة X. وإذا لم ينطبق ذلك على كل الصفحات التي تستخدم تعليقات hreflang التوضيحية، قد يتم تجاهل تلك التعليقات التوضيحية أو تفسيرها بشكل غير صحيح. لنأخذ مثالاً هذا الرابط على https://de.example.com/index.html:
    <link rel="alternate" hreflang="en-gb" href="https://en-gb.example.com/index.html" />
    يجب أن يكون لديك أيضًا رابط hreflang على https://en-gb.example.com/index.html يؤدّي إلى إصدار de من المحتوى:
    <link rel="alternate" hreflang="de" href="https://de.example.com/index.html" />
  • رموز اللغات غير الصحيحة: تأكّد من أنّ كل رموز اللغات التي تستخدمها تحدّد اللغة (بتنسيق ISO 639-1) بالإضافة إلى المنطقة بشكل اختياري (بتنسيق ISO 3166-1 Alpha 2) لعنوان URL بديل. ومن غير المجدي تحديد المنطقة وحدها.

تصحيح أخطاء hreflang

تتوفّر الكثير من الأدوات الخارجية التي يمكنك استخدامها لتصحيح أخطاء تعليقات hreflang التوضيحية. وفي ما يلي بعض الأدوات الشائعة. لا تحتفظ Google بهذه الأدوات ولا تتحقق منها.